نادي رجال الأعمال

بمزايا متعددة .. مواطن يبتكر نظارة تساعد المكفوفين وتمكنهم من التعرف على الوجوه والتنبؤ بالمخاطر

 

تمكن المدير التنفيذي المشارك لنموذج الرعاية الصحية في تجمع الرياض الصحي الأول، الدكتور حسن الشهري، من تسجيل براءة اختراع عالمية  بعنوان “المعين البصري للمكفوفين”. وأوضح الدكتور “الشهري” أن الأشخاص المكفوفين يعتمدون في تنقلهم على العصا بغرض إرشادهم أو حتى على أشخاص آخرين مبصرين، لكن بوجود الطفرة الإلكترونية والمعلوماتية تغيرت المعادلة؛ حيث أصبح بالإمكان الاستعاضة بغير ذلك، وتطويع التقنية في خدمة المكفوفين وذلك بالاعتماد على حاسة السمع.

وأبان أن اختراع “المعين البصري” أو “نظارة المكفوفين” هو عبارة عن جهاز إلكتروني يعتمد على الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء والشبكة العصبية؛ إذ يعمل الجهاز على شكل نظارات توضع بها كاميرات عالية الدقة وكاميرات حرارية، بالإضافة إلى وجود سماعات ومعالج إلكتروني. وأشار إلى أن هذه النظارة تعمل على إرشاد الشخص الكفيف في طريقه، والتعرف على الأماكن وربطها بنظام GPS، وكذلك يوجد بها خاصية التعرف على الوجوه والتنبؤ بالخطر، وقراءة الكتب واللوحات الإرشادية بمختلف اللغات، بالإضافة إلى وجود نظام التخزين السحابي والتحديث المستمر. وأضاف أنه بإمكان هذه النظارة إرشاد المستخدم حتى في الظلام وقراءة الإرشادات بواسطة كاميرات الأشعة تحت الحمراء، لافتاً إلى أنه في المستقبل القريب ومع تعميم استخدام إنترنت الأشياء ستساعد المستخدمين على التنقل في الأماكن المغلقة، مثل المولات، كما أنها قد تصبح بديلا عمليا للكثير من الأجهزة وأولها الجوال.
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on print
Print

اخبار متعلقة

اشترك في نشرتنا الإخبارية